الخميس - 06 أيار 2021
بيروت 22 °

إعلان

الصناعة في لبنان تحتاج إلى التحفيزات وتنتظر الدعم

Bookmark
الصناعة في لبنان تحتاج إلى التحفيزات وتنتظر الدعم
الصناعة في لبنان تحتاج إلى التحفيزات وتنتظر الدعم
A+ A-
"الدول المحترمة" هي عبارة يستعملها اللبناني ليدلّ على الدول المتقدمة التي توفّر الخدمات الضرورية لمواطنيها وتحافظ على حياتهم وأعمالهم في مختلف المجالات، ومن بينها الصناعة. وفي وقتٍ يحتاج لبنان "لكل قرش" وإلى النهوض باقتصاده تبقى التساؤلات كثيرة حول مبدأ المعاملة بالمثل التي لا تتّبعها الدولة في أغلب الأوقات، وفي المجال الصناعي تحديداً، لماذا لا يتمّ إقرار رديّات على التصدير أسوة بما تقوم به بلدان عديدة بغية الإفادة من القدرات المتاحة لزيادة الصادرات؟ فُتحت الأسواق الأوروبية على البضائع اللبنانية منذ العام 2003، إثر توقيع اتفاقية شراكة، ولكن حتى اليوم لا يُصدِّر لبنان نسبة عالية من بضائعه، رغم أنّ صادرات أوروبا كبيرة إلى لبنان، فمن أصل 19 ملياراً تستحوذ أوروبا على نحو 8 مليارات. ومن هنا نرى أنّ السوق الأوروبية لا تزال مغلقة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم