الخميس - 03 كانون الأول 2020
بيروت 19 °

إعلان

فيديو لـ"لحظة إلقاء القبض على منفّذ هجوم نيس"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#

المصدر: النهار
لقطتا شاشة من الفيديو المتناقل، مع الشرح الخاطئ المرفق بهما (فيسبوك).
لقطتا شاشة من الفيديو المتناقل، مع الشرح الخاطئ المرفق بهما (فيسبوك).
A+ A-
يتناقل مستخدمون لوسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو بمزاعم انه يظهر "لحظة إلقاء القبض على منفذ الهجوم بسكين في كنيسة نوتردام في نيس". غير ان هذه المزاعم لا صحة لها. المقطع يعود الى 12 آب 2020، ويظهر القاء القبض على امرأة خمسينية "غير متزنة" بعدما أطلقت النار من مسدسها في نيس. FactCheck#

"النهار" دقّقت من أجلكم 
 
الوقائع: مواجهة في الشارع. المشاهد تكشف عن شخص في الطريق يطلق النار من مسدس بيده، بينما كان شرطي يوجه نحوه سلاحه. صياح غير مفهوم يتعالى في الارجاء. 0,39 ثانية تنتهي بتجريد الشخص من سلاحه، والقاء القبض عليه. وقد أرفقت صفحات وحسابات الفيديو بالمزاعم الآتية (من دون تدخل): "لحظة إلقاء القبض على منفذ الهجوم بسكين في كنيسة نوتردام في نيس"، وايضا "شاهد اعتقال مشتبه به في تنفيذ هجوم الطعن في نيس" (مثل هنا، هنا، هنا، هنا...). 
 
التدقيق: 
يتزامن نشر هذا المقطع المصور مع هجوم في مدينة نيس أسفر عن مقتل 3 أشخاص وجرح آخرين، اليوم الخميس، في جنوب شرق فرنسا على يد شخص يحمل سكينا وتم اعتقاله، وفق ما أعلن مصدر حكومي.
 
وقال مصدر أمني إنّ الهجوم وقع نحو الساعة التاسعة (08,00 ت غ) بالقرب من كنيسة نوتردام في نيس. واثر الهجوم، رفعت فرنسا حالة التأهب الأمني في أراضيها إلى أعلى مستوى. وأعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان في تغريدة عبر "تويتر" عقد "اجتماع أزمة".
 
-حقيقة الفيديو -
غير ان البحث عن المقطع المتناقل على الانترنت يبين ان لا علاقة له اطلاقا بهجوم نيس قبل ساعات. 
 
فبعد تجزئته الى مشاهد ثابتة (Invid)، نقع فورا على مواقع اخبارية فرنسية (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا، هنا...) نشرته، بنسخة أطول، في 12 آب 2020، ضمن تقرير عن "اطلاق نار امام مركز للشرطة في نيس، وتحييد امرأة غير متزنة"، وفقا لما أورد موقع Nice -Presse
 
وذكر انه قرابة الساعة 13,40 بعد الظهر، أطلقت امرأة تبلغ نحو 50 عامًا، النار في الهواء، ثلاث مرات من مسدس (محمل بخراطيش كبسولة غاز، وفقًا للاستنتاجات الأولية)، في ساحة سايتون Saetone في نيس، أمام مركز للشرطة البلدية.
 
وقد احتُجزت المرأة في أوفير، في انتظار اخضاعها لفحص نفسي. وقالت ادارة الامن العام إنه "لا يبدو انها تتمتع بكامل قواها العقلية".
 
النتيجة: المزاعم ان الفيديو يظهر "لحظة إلقاء القبض على منفذ الهجوم بسكين في كنيسة نوتردام في نيس"، مزاعم خاطئة. المقطع يظهر القاء القبض على امرأة خمسينية "غير متزنة" بعدما أطلقت النار من مسدسها في نيس. وقد صوّر في 12 آب 2020.   
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم