الثلاثاء - 21 أيلول 2021
بيروت 27 °

إعلان

الوزير هيكتور حجار يغضب اللبنانيّين: هل صحيح أن "الشعب الصيني لا يستعمل الحفاضات اليوم"؟ FactCheck#

المصدر: النهار
لقطة شاشة لحجار من الفيديو المتناقل له (واتساب).
لقطة شاشة لحجار من الفيديو المتناقل له (واتساب).
A+ A-
هل صحيح أن "الشعب الصيني لا يستعمل الحفاضات اليوم"؟ 
 
الموضوع يستحوذ على اهتمام اللبنانيين، بعدما فاجأهم هيكتور حجار، وزير الشؤون الاجتماعية الجديد في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي، بمعلومة مثيرة مفادها ان "الشعب الصيني لا يستعمل الحفاضات حتى اليوم"، مع تأكيد اضافي ان "الامبراطورية الاقتصادية الصينية كذلك لا تستعمل الحفاضات حتى اليوم"، وذلك في مقطع من مقابلة تلفزيونية سابقة معه انتشر على نطاق واسع في وسائل التواصل الاجتماعي أخيرا. غير أنّ معلومة حجار لا صحة لها، ذلك أنّ حجم سوق الحفاضات في الصين يبلغ مليارات الدولارات، وفقاً للأرقام. ومن المتوقع أن تنمو بنسبة 5.3% كمعدل نمو سنوي مركّب. FactCheck#
 
"النّهار" دقّقت من أجلكم 
 
الوقائع: المقطع المصوّر انتشر أخيرا في وسائل التواصل الاجتماعي، وايضا عبر الواتساب (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا...)، بعد اعلان تشكيل حكومة الرئيس نجيب ميقاتي، الجمعة 10 ايلول 2021، وهيكتور حجار وزيرا للشؤون الاجتماعية فيها. ومما قاله في المقطع (بالعامية): "بعدني جايي من الصين. لليوم الشعب الصيني ما بيستعمل حفاضات. الامبراطورية الصينية الاقتصادية لليوم ما بتستعمل حفاضات".
 
سُئل: "شو البديل"؟ فاجاب: "بيستعملو يللي كنا نستعملو نحنا بالماضي، فوط بتتغسل وبتتنظف".
 
واضاف: "اليوم منعتبر انو الكلينيكس اولوية الاولويات... بتعملي فوطة مرتبة بتستعمليها بتغسليها وبتنشريها وبتكويها... نحنا اليوم قدام حرب. منا نحنا عم نمزح. نحن قدام حرب اقتصادية على لبنان. في حرب على الليرة يللي بتفوت ع جيبتي. والليرة يللي بدا تفوت ع جيبتي بدي حطلها أولوية للعازة الاقصى. والحفاض منو العازة الاقصى. والكلينيكس منا الحاجة الاقصى...".
 
وقد اشعلت تصريحات وزير الشؤون الاجتماعية الجديد ضجة كبيرة في وسائل التواصل، وخلّفت استياء لدى مستخدمين لبنانيّين كثيرين، بحيث تم وصفه بـ"وزير الحفاضات". 
 
- التدقيق: 
ولكن هل صحيح ما قاله حجار ان "الشعب الصيني لا يستعمل الحفاضات اليوم"، وان "الامبراطورية الاقتصادية الصينية كذلك لا تستعمل الحفاضات حتى اليوم"؟ 
 
كلا، ليس صحيحا. والأرقام التي تعرضها دراسات للسوق دليل على ذلك، وهي بمليارات الدولارات. 
 
واليكم بعض الاحصاءات التي وجدناها عن سوق الحفاضات في الصين: 
 
تفيد دراسة لـEuromonitor International، الذي يعني بتقديم اتجاهات الصناعة والاقتصاد والاستهلاك، ان حجم السوق العالمية لحفاضات الأطفال بلغت عام 2019، 43.38 مليار دولار. وتوقعت أن تشهد نموًا متواضعًا خلال السنوات الخمس المقبلة، بمعدل نمو سنوي مركب (CAGR) بنسبة 3.5%، لتصل إلى ما يقدر بنحو 51.53 مليار دولار بحلول عام 2024.
 
عام 2020، قُدِّر حجم السوق العالمية لحفاضات الأطفال "بنحو 43.2 مليار دولار أميركي. والتوقعات ان يصل حجمها المنقح الى 52.6 مليار دولار أميركي بحلول عام 2027، بمعدل نمو سنوي مركب (CAGR) يبلغ 2.8% خلال فترة 2020- 2027، وفقا لمختصر دراسة أخرى عن "حفاضات الأطفال - مسار السوق العالمية والتحليلات" نُشرت في نيسان 2021 (هنا ايضا).  
 
اين نجد الصين في السوق العالمية لحفاضات الاطفال؟ 
 
 وفقا لمختصر لـ"تقرير صناعة حفاضات الأطفال في الصين، 2016 -2020"، ينشره موقع research in china، فقد سجلت "سوق حفاضات الاطفال في الصين، عام 2015، استهلاك 27.4 مليار قطعة، بحجم قدره نحو 29.5 مليار يوان صيني".
 
ويفيد ايضا: "في السنوات الخمس المقبلة، مع تحسن معدل التحضر في الصين ونصيب الفرد من الدخل المتاح، وكذلك فتح "سياسة انجاب طفلين"، من المتوقع أن تحافظ سوق حفاضات الأطفال في الصين على معدل نمو يزيد عن 10% ليبلغ نحو 51 مليار يوان صيني بحلول عام 2020".

ويذكر ان "الحفاضات المستوردة تشكل نحو 50% من حصة سوق حفاضات الأطفال". وافاد أن "اللاعبين الرئيسيين في سوق حفاضات الأطفال في الصين، عام 2015، هم P&G وUnicharm وKimberly-Clark وHengan International وKao،
ويملكون حصة سوقية مجتمعة تبلغ 70%. وقد تصدرت P&G القائمة بحصة سوقية تبلغ 29%". 
 
 ارقام اضافية.
 
عام 2017، أنتج مصنعو الحفاضات في الصين أكثر من 31 مليار حفاض (هنا).
 
عام 2018، بلغت عائدات سوق حفاضات الأطفال في الصين 7.6 مليارات دولار أميركي. ومن المتوقع أن تصل إلى 10.9 مليارات دولار أميركي بحلول عام 2023، وفقا لموقع statista المتخصص بالتزويد ببيانات السوق والاستهلاك. 
 
عام 2019، بلغ إجمالي إيرادات سوق الحفاضات في الصين 8.2 مليارات دولار (هنا). ووفقا لتقرير لوكالة "رويترز" في آب 2019، فإن سوق حفاضات الأطفال في الصين أكبر بخمس مرات من سوق حفاضات الأطفال في اليابان.  
 
ويظهر جدول نشره موقع Statista، نموا تصاعديا واضحا "للإيرادات السنوية لسوق حفاضات الأطفال في الصين من 2013 إلى 2018"، مع توقعات ايجابية جدا حتى عام 2023. والايرادات كالآتي:  
عام 2013: 4,6 مليارات دولار أميركي.
عام 2014: 5,1 مليارات دولار اميركي. 
عام 2015: 5,7 مليارات دولار اميركي. 
عام 2016: 6.3 مليارات دولار اميركي. 
عام 2017: 6,9 مليارات دولار اميركي. 
عام 2018: 7.6 مليارات دولار اميركي. 
عام 2019: 8.2 مليارات دولار اميركي. 
عام 2020: 8.9 مليارات دولار اميركي. 
 
 
 والتوقعات للايرادات السنوية لعام 2021 هي 9,6 مليارات دولار اميركي، ولعام 2022: 10,2 مليارات دولار أميركي، ولعام 2023: 10,9 مليارات دولار اميركي. 
 
 
وتتفق الدراسة عن سوق حفاضات الأطفال المنشورة في نيسان 2021، مع هذه التوقعات الايجابية للصين. ويشير مختصرها الى انه "من المتوقع أن تصل الصين، ثاني أكبر اقتصاد في العالم، إلى حجم سوق متوقع قدره 10.7 مليارات دولار أميركي بحلول عام 2027، بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ 5.3% خلال فترة التحليل 2020- 2027".
 
الارقام المنشورة في مواقع صينية تتوافق مع هذا النمو التصاعدي لسوق الحفاضات في الصين. و"تشير البيانات إلى أنه منذ عام 2013، استمر حجم السوق في التوسع، ووصل إلى 61 مليارا (يوان) في عام 2019"، وفقا لموقع bg.qianzhan الذي يعنى بالابحاث الصناعية. 
 
ويشير الى "جذب السوق مزيدا من المستثمرين وازدياد حدة المنافسة فيها". ويذكر أنه "عام 2019، كانت أعلى ثلاث حصص سوقية لـP&G (بنسبة 19.9) وKao Miao وShu (بنسبة 8.8%)، وKimberly-Clark (بنسبة 7,7%)، وهي علامات تجارية أجنبية، و CR3 بنسبة 36.4% فقط" (وهنا تقرير مماثل لـiimedia).
 
النتيجة: اذا، المعلومة التي ذكرها وزير الشؤون الاجتماعية الجديد هيكتور حجار، في مقابلة سابقة، أن "الشعب الصيني لا يستعمل الحفاضات اليوم"، معلومة خاطئة.  
وتبين دراسات عدة ان حجم سوق الحفاضات في الصين يبلغ مليارات الدولارات، وفقاً للأرقام. ومن المتوقع أن تنمو بنسبة 5.3% كمعدل نمو سنوي مركّب بين 2020 و2027.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم