الأحد - 18 نيسان 2021
بيروت 29 °

إعلان

واشنطن: جوازات السفر الأميركيّة ستدرج "إسرائيل" مكاناً للمولودين في القدس

المصدر: أ ف ب
علم اميركي مع علم حملة ترامب يرفرفان في القدس. وبدت مدينة  القدس في الخلفية (27 ت1 2020، أ ف ب).
علم اميركي مع علم حملة ترامب يرفرفان في القدس. وبدت مدينة القدس في الخلفية (27 ت1 2020، أ ف ب).
A+ A-
أعلنت الولايات المتحدة، الخميس، أنّ مواطنيها المولودين في القدس سيكون بوسعهم إدراج إسرائيل على أنها مكان ميلادهم، بعد أن اعترف الرئيس دونالد ترامب بالمدينة المقدسة المتنازع عليها كعاصمة للدولة العبرية.

ويدرج الأميركيون المولودون في المدينة ببساطة في جوازات سفرهم "القدس" دون تحديد الدولة

وبات الآن بإمكان الأميركيين المولودين في القدس، وبأثر فوري، أن يختاروا مكان ميلادهم دولة إسرائيل، وإلا فإن جوازات سفرهم ستظل تحمل اسم القدس فقط وهو خيار يفضله كثيرون ممن ولدوا في الجزء الشرقي من المدينة الذي تقطنه أغلبية فلسطينية.

يأتي هذا الإعلان قبل أيام من الانتخابات الرئاسية التي عزز فيها ترامب دعمه الثابت لإسرائيل، وهي قضية أساسية بالنسبة لقاعدته المسيحية الإنجيلية.

وخلال عامه الأول في منصبه، اعترف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل ثم نقل السفارة الأميركية إليها، ما زج بالولايات المتحدة في خلاف مع دول أخرى عديدة.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: مع إعلان تغييرات جواز السفر، أن "الولايات المتحدة تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل ومقر حكومتها لكنها تواصل عدم اتخاذ موقف بشأن حدود السيادة الإسرائيلية في القدس".

وتابع: "يبقى هذا الامر خاضعا لمفاوضات الوضع النهائي بين الطرفين".

ورفضت القيادة الفلسطينية بدورها قبول النهج الدبلوماسي لإدارة ترامب، واصفة إياه بأنه منحاز لإسرائيل.

منذ أيلول، حققت إدارة ترامب اختراقات عدة في ملف الشرق الأوسط، حيث وافقت الإمارات العربية المتحدة والبحرين والسودان على الاعتراف بإسرائيل على الرغم من عدم توصل الدولة العبرية إلى اتفاق سلام مع الفلسطينيين.

وبموجب خطة اقترحها ترامب مطلع هذا العام، سيتمتع الفلسطينيون بدولة محدودة منزوعة السلاح وعاصمتها على مشارف القدس، تبقى تحت السيادة الإسرائيلية الكاملة.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم