أحدث الأخبار

المزيد من عناوين أحدث الأخبار

المواضيع في النصّ

جديد الأخبار

المزيد من الأخبار
  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار
أحدث الأخبار

تيلرسون استخدم بريدا الكترونياً مستعاراً في "إكسون"


(عن الانترنت).

(عن الانترنت).
إقرأ هذا الخبر على موقع النّهار: www.annahar.com/article/553655
المصدر: "رويترز"

قال المدعي العام في نيويورك إريك شنايدرمان إن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون المدير التنفيذي السابق لشركة "إكسون موبيل" استخدم بريدا الكترونيا باسم مستعار خلال عمله في الشركة النفطية لإرسال واستقبال معلومات تتعلق بتغير المناخ وأمور أخرى. وذكر مكتب المدعي العام في خطاب أن #تيلرسون استخدم عنوانا للبريد الإلكتروني بالاسم المستعار "وين تراكر" من 2008 على الأقل حتى 2015.

ووين هو الاسم الأوسط للقب تيلرسون. وأحيل الخطاب إلى قاض في ولاية نيويورك يشرف على تحقيق شنايدرمان، فيما إذا كانت إكسون قد ضللت المساهمين والرأي العام فيما يتعلق بتغير المناخ.

وفي بيان، قال ألن جيفرز المتحدث باسم الشركة، إن "العنوان الإلكتروني وين.تراكر آت إكسون موبيل.كوم جزء من نظام البريد الإلكتروني للشركة وتم استخدامه في مراسلات آمنة وعاجلة بين مجموعة مختارة من كبار المسؤولين والمدير التنفيذي السابق (تيلرسون) فيما يخص مجموعة كبيرة من الموضوعات المتعلقة بالعمل"، مضيفاً أن الشركة قدمت وثائق تضم 2.5 مليون صفحة ردا على استدعاء من مكتب شنايدرمان وسترد على المزاعم الواردة في الخطاب في وثائق تبعث بها للمحكمة. ورفضت متحدثة باسم وزارة الخارجية التعليق على الأمر.

وقال الخطاب الذي أطلعت عليه رويترز إن إكسون لم تكشف من قبل عن الحساب الإلكتروني المستعار. وطلبت من القاضي أن يأمر إكسون بتوضيح ما إذا كان قد تم حفظ الوثائق في البريد الإلكتروني "وين تراكر" و34 حسابا إضافيا مخصصة لمديرين آخرين وأعضاء في مجلس إدارة الشركة. وأوضح الخطاب أن إكسون قدمت نحو 60 وثيقة تخص البريد الإلكتروني "وين تراكر"، لكنها لم تقل مطلقا إن تيلرسون كان يستخدمه في مراسلات في إكسون".

وطلب الخطاب من المحكمة أن تأمر إكسون بتحديد ما إذا كان تيلرسون استخدم حسابات بريد إلكتروني أخرى. وجاء في الخطاب "قدم كبار المديرين في إكسون وخاصة السيد تيلرسون بيانات متعددة هي محور تحقيق مكتب المدعي العام في تصريحات ربما تكون كاذبة أو مضللة للمستثمرين والرأي العام".

 

قرّاء النهار يتصفّحون الآن

  An-Nahar TV

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

يلفت موقع النهار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.