صحة

المزيد من عناوين صحة

المواضيع في النصّ

جديد الأخبار

المزيد من الأخبار
  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار
صحة

أسباب عدّة تسبّب آلاماً في المعدة، تعرّفوا إليها!


إقرأ هذا الخبر على موقع النّهار: www.annahar.com/article/551780

ألم المعدة هو من أكثر الأمراض شيوعاً التي يعانيها الجميع من وقت إلى آخر، أمّا أسبابه فهي متعدّدة. ولكن في بعض الحالات، ونتيجة للأعراض التي يعانيها المريض، قد يضطر إلى مراجعة الطبيب. فإليكم أسباب آلام المعدة المختلفة وبعض النصائح للعلاج، وفق ما ذكر موقع "webmd":

- التهاب المعدة: يحتوي السائل الذي يساعد في هضم الطعام على الكثير من الحموضة. وفي بعض الأحيان تتخطى هذه العصائر الهضمية الحاجز الوقائي في المعدة ممّا يسبّب التهاباً في المعدة والألم. ويكون غالباً التهاب المعدة ناجماً عن الإصابة ببكتيريا تظهر نتيجة الاستخدام المفرط للمسكنات أو الإكثار من احتساء الكحول أو التوتر الدائم. من الضروري معالجة الالتهاب من خلال تناول أدوية مضادة للحموضة، كي لا يؤدي ذلك إلى نزيف أو قرحة في المعدة.


- القرحة الهضمية: تتكون القرحة الهضمية على بطانة المعدة أو الجزء العلوي منها. أمّا سببها فهو ظهور بكتيريا بسبب الاستخدام المفرط للمسكنات كالاسبرين والأيبوبروفين. كما أنّ التدخين واحتساء الكحول بكثرة قد يؤديان إلى حدوث هذه التقرحات. ويمكن معالجة القرحة الهضمية من خلال تناول أدوية مضادة للحموضة اعتماداً على السبب.



- انفلوانزا المعدة: هي عدوى فيروسية تصيب الأمعاء، ومصدرها الطعام الملوث. تسبّب هذه العدوى الإسهال والتشنجات والغثيان. لا يوجد علاج لهذا المرض إذ أنّه يختفي من تلقاء نفسه. ولكن إذا ترافقت العدوى بارتفاع حرارة الجسم والتقيؤ وظهور الدم في البراز فمن الضروري حينها مراجعة الطبيب.
- التسمم الغذائي: تسبّب البكتيريا والفيروسات والطفيليات الموجودة في الطعام الملوّث تسمّم المعدة. فيعاني المريض أعراضاً كالإسهال والغثيان والقيء، تزول من تلقاء نفسها. ولكن يجب مراجعة الطبيب في حال استمرّ الإسهال لأكثر من 3 أيام، أو في حال ظهور الدم في القيء والبراز.


- متلازمة القولون العصبي: يصيب هذا المرض الشائع القولون، فيسبّب التشنج والانتفاخ والإخراج. لا يوجد مسبّب رئيسي لهذا المرض، إذ إنّ الطعام والتوتر والهرمونات والعدوى جميعها تؤدي دوراً مهمًا في حدوث ذلك. ولعلاج هذا المرض، قد يضطر الطبيب إلى تغيير نظامك الغذائي أو أسلوب حياتك أو أدويتك.


- عدم تحمّل اللاكتوز أو حساسية اللاكتوز: يسبّب النقص في أنزيم اللاكتاز عدم قدرة المعدة على هضم اللاكتوز أي سكر الحليب ومنتوجات الألبان. ممّا يؤدي إلى الإسهال والغازات والانتفاخ وآلام أخرى في المعدة. لا يوجد علاج لهذا المرض، لذا يجب الانتباه إلى النظام الغذائي، أي من خلال تناول كمية قليلة من الحليب أو شراء منتوجات الألبان الخالية من اللاكتوز.


- مرض التهاب الحوض: هو مرض يصيب الجهاز التناسلي لدى النساء. وغالباً ما ينتقل من طريق الاتصال الجنسي. يسبّب هذا المرض آلاماً في المعدة، وحمى وإفرازات غير عادية ونزيف أثناء ممارسة الجنس. يمكن معالجة هذا المرض بالمضادات الحيوية إذا تمّت معاينته في وقت مبكر.


- الحساسية الغذائية: هي ردة فعل خاطئة من المعدة تجاه أطعمة معينة. مما قد يسبب آلاماً في المعدة وأعراضاً أخرى كالوخز والتورم في الفم والحلق. في الحالات الشديدة، قد يؤدي هذا المرض إلى صدمة ثمّ الموت إذا لم يعالج فوراً بعقار الادرينالين. من الأطعمة التي تسبّب الحساسية الغذائية: المحار والمكسرات والأسماك والبيض والفول السوداني والحليب.


- التهاب الزائدة الدودية: يصيب الالتهاب الجهاز الهضمي عند انسداد القناة التي تصل بين القولون والجزء الأيمن السفلي من المعدة. يبدأ الألم من المعدة ثم يمتدّ إلى الأسفل وإلى اليمين. من الضروري مراجعة الطبيب عند الإصابة بهذا الالتهاب لاستئصاله قبل أن ينفجر.


- هجوم المرارة: يحدث هجوم المرارة عندما تقوم الحصاة التي تتشكل داخل المرارة بسدّ الأنابيب والقنوات التي تربط بين الكبد والبنكرياس والمرارة والأمعاء. ومن أعراض هذا المرض: آلام في المعدة وغثيان وقيء وحمى وخروج. إذا استمرّ الألم لأكثر من 5 ساعات متواصلة يجب مراجعة الطبيب على الفور.


- الفتق: يحدث الفتق في المعدة عندما يمتدّ جزء من الأمعاء إلى التجويف الصدري. يسبّب الفتق آلاماً شديدة في المعدة وغالباً ما تحتاج إلى عملية جراحية لمعالجة المشكلة.


- الإمساك: يعتبر الإمساك من الأمراض الشائعة التي تصيب الناس بسبب تدني نظام الغذاء أو صعوبة الهضم. وإنّ ممارسة التمارين والإكثار من شرب الماء وتناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف كالخوخ والحبوب الكاملة قد يساعد في التخلص من الإمساك.

- التهاب البنكرياس: من أعراض التهاب البنكرياس آلام شديدة في المنطقة العلوية بالمعدة، ويزداد هذا الألم بعد تناول الطعام. قد يزول هذا الألم تلقائياً، ولكن في الحالات الشديدة من الضروري مراجعة الطبيب.


- انسداد الأمعاء: تتوقف محتويات الأمعاء عن المرور بشكل طبيعي ممّا يسبب انسداداً في جزء من الأمعاء. من أعراض الانسداد: آلام حادة وغثيان. قد تساعدك الراحة والتغيير في النظام الغذائي في علاج المرض.

 

 

قرّاء النهار يتصفّحون الآن

  An-Nahar TV

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

يلفت موقع النهار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.