في العمل

المزيد من عناوين في العمل

جديد الأخبار

المزيد من الأخبار
  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار
في العمل

كيف تتغلب على الملل في العمل؟


إقرأ هذا الخبر على موقع النّهار: www.annahar.com/article/496176
المصدر: "النهار"

تزداد الاستراحات التي تقضيها أثناء الدوام الوظيفي؟ تنظر مراراً وتكراراً إلى رسائل البريد الإلكتروني؟ هذه هي أعراض الخمول التي تحوط أيامك في العمل. الملل ليس المتهم الأول في هذه الحال إنما غياب التحدي. لذلك نقدم إليك 5 نصائح ستساعدك، إن اتبعتها، على التخلص من شعور الملل:

• عليك أن تدرك سبب الملل: قبل أن تحكم على الأوضاع التي تمر بها عليك تحليل جميع الظروف. بين حاجتك إلى قسط من الراحة في اليوم، وحالة الملل، فارق كبير. محادثة الأصدقاء أو احتساء فنجان من القهوة ليس دليلاً على أن العمل اليومي أصبح مملاً. عليك أن تحدد السبب الكامن وراء هذا الشعور. حاول أن تنوع المهام التي تقوم بها. قسّم الدوام الوظيفي إلى ثلاثة أقسام، تحدد من خلالها كمية المهام التي تريد إنجازها.

• مطالبة بالمزيد من المسؤوليات: تشعر بأنك تستطيع القيام بالمزيد من الأعمال، ولديك قدرات خلاقة تستطيع توظيفها في العمل إلا أن نطاق مسؤولياتك يحدّ من الأمر؟ عليك الحديث إلى مرؤوسك. خلافاً لما تعتقد، إنه ليس مدركاً للحالة التي تعيشها. في الواقع، يراك تصل في الصباح الباكر، تغادر في فترة بعض الظهر، عملك لا تشوبه شائبة. لكن لا يعلم بأنك تشعر بالملل والخمول. لهذا عليك أن تصارحه وتشرح له أنك تبحث دائماً عن التقدم، وهو بالطبع لن يتوانى عن تسليمك المزيد من المهام والملفات لإنجازها.

• تحسين مهاراتك: في الملل تمر في بعض الأوقات الحرجة التي لا تنجز فيها أي عمل. تتصل بالأصدقاء، تستعمل الإنترنت، تخرج لتدخين السجائر. تقضي هذه الأمور على الملل لكنها لا تساعدك في التطور العملي. ماذا إذا حاولت الإستفادة من هذه الأوقات الضائعة لتطوير نفسك مهنياً؟ ابحث بواسطة الإنترنت عن مزيد من المعلومات حول مواضيع تستهويك، حاول الإطلاع على آخر المستجدات التي تحصل في مجالك، وتعرف إلى منافسيك. يمكنك التطور أيضاً عبر قراءة الكتب وزيارة المواقع الإلكترونية المتخصصة. سيساعدك الأمر على التخلص من الملل وتحويل الأوقات الضائعة إلى أوقات مفيدة.

• الحصول على فرصة: أحياناً قد يكون الملل آنيّاً نتيجة للرتابة بالعمل. عليك أن تطالب بإجازة لمدة يومين أو ثلاثة. اقرأ كتاباً في هذه الأوقات، اخرج إلى مكان تحبه، أو بكل بساطة يمكنك النوم. فكر في أولوياتك وتأمل، هذا سيساعدك على العودة بنشاط إلى العمل وسيخلصك من شعور الملل الذي راودك في الفترة السابقة.

• إبحث عن عمل جديد: قد يكون الحل الأنسب في حال باءت كل المحاولات بالفشل. إذا كان عملك مملاً جداً عليك البحث عن مكان آخر. ولكن انتبه لا تغادر فوراً بل تهيّأ للخطوة التالية أولاً. ابحث عن الفرص، اتصل بالأشخاص المعنيين الذين بإستطاعتهم المساعدة، أرسل سيرتك الذاتية إلى شركات عدة. عليك إيجاد وظيفة لا تدخلك بتاتاً في دوامة الملل. والأهم أن تحمل شغفاً بالنسبة إليك.

قرّاء النهار يتصفّحون الآن

  An-Nahar TV

  1. 1
  2. 2
  3. 3
  4. 4
  5. 5
المزيد من الأخبار

يلفت موقع النهار الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.